5 فبراير، 2012

التمارين الرياضية قبل أي شئ




التمارين الرياضية قبل أي شئ

ما هو مقدار التمارين الضروريه لإنقاص الوزن بفاعلية وآمان؟
للإجابة على هذا السؤال لابد في بداية الأمر أن نسأل أنفسنا سؤالا آخر وهو "ما هو هدفك؟"

 أو بشكل أكثر دقة "ما هو الوزن الذي تريد فقده وما هي المدة المحددة لذلك؟".
وبمجرد أن تتكون لنا الإجابة على السؤال الثاني يمكننا ببساطة حساب حجم التمارين المطلوب وذلك بالاعتماد على معرفة كمية الطاقة التي تحرقها التمارين الرياضية المختلفة في الدقيقة الواحدة.
وفيما يلي مثال على كيفية القيام بذلك، بافتراض أن الهدف هو إنقاص 10 كجم في 20 أسبوعا أو نصف كجم في الأسبوع:
مقدار التمارين المطلوب لإنقاص نصف كجم من الوزن أسبوعياً
من المعلوم أن نصف كجم (رطل) من الدهون يساوي تقريباً 16.000 كيلو جول (أو حوالي 4000 سعر حراري). لذلك فمن أجل أن نفقد نصف كجم من الدهون في الأسبوع من خلال التمارين أنت بحاجة إلى حرق 2500 كيلو جول (600 سعر حراري) يومياً.
 وهكذا ووفقاً لهذا الرقم فإن الإجابة على مقدار التمارين المطلوب تتضح بسهولة على النحو التالي: مقدار التمارين التي يمكن أن تحرق 2500 كيلو جول في اليوم أو 16.000 ألف كيلو جول في الأسبوع.
وبما أن طبيعة الحياة تختلف من شخص لآخر فلا يمكن تحديد صيغة أو معادلة بسيطة لكل الأشخاص. 
 وهناك متغيرات أخرى لابد أن تؤخذ بعين الاعتبار بالنسبة لمقدار التمارين المطلوب لمعادلة فقد الوزن.
وهناك العديد من العوامل التي يجب مراعاتها مثل:
- الوزن المطلوب إنقاصه لأن كل شخص منا يهدف لإنقاص حد معين من الوزن، فإن مقدار التمارين المطلوب سيختلف من شخص لآخر. فمثلا ممارسة التمارين لمدة 5 ساعات أسبوعياً قد تمكن البدناء من تحقيق أهدافهم من إنقاص الوزن مع ضرورة قيامهم بمراقبة حجم السعرات والدهون التي يتناولونها.
ونشر المعهد الطبي الأمريكي تقريراً يزعم أن الانسان يحتاج فقط لممارسة التمارين ساعة كل يوم للتحكم في الوزن على مدار سنوات عمره.
-مستويات الحافز لدى كل شخص: يلعب الحافز دوراً مهماً في تحديد مقدار التمارين التي نعرفها وسنقوم بممارستها بالفعل.
-مستويات اللياقة لدى كل شخص: يساعد مستوى اللياقة في تحديد كمية التمارين التي سيكون من السهل علينا أداؤها بالاعتماد على لياقتنا وكذلك تساهم معرفة مستوى اللياقة في تحديد الكثافة الممكنة لهذه التمارين.
-مستويات الطاقة لدى كل شخص: تساعد معرفة مستوى الطاقة الموجودة لدى كل شخص في تحديد كمية التمارين المطلوبة. وزيادة التمارين يترتب عليها أيضاً زيادة في استهلاك السعرات الحرارية التي تمدنا بالطاقة.
- عنصر الوقت: إذا أردنا أن نمارس التمارين لمدة ساعة أو ساعتين يوميا ولكننا لا نملك الوقت لذلك، يمكننا التفكير في طرق ذكية للحصول على وقت للتمارين (كالتمرن قبل استيقاظ الأسرة في الصباح أو خلال استراحة الغذاء أو بعد خلود الأطفال إلى النوم) كما يمكننا زيادة كثافة التمارين كأن نقوم بالهرولة بدلاً من المشي. وقبل كل ذلك لابد من وضع مسألة ممارسة التمارين في مقدمة أولوياتنا.
-أولوياتنا في الحياة : الحقيقة أنه لا يوجد شئ أهم من الصحة والرفاهية في الحياة وبهما يمكن للمرء القيام بباقي نشاطاته الحياتية. أخبرو عائلاتكم وأصدقاءكم أن يضعوا مسألة ممارسة التمارين في مقدمة أولوياتهم واجعلوهم على دراية بكيفية استقطاع وقت لهذه التمارين، واطلبو منهم ألا تشغلهم متطلبات الحياة عن ممارسة التمارين.
-أفضل البرامج الرياضية: من أفضل برامج التدريبات الرياضية التي تفيد الإنسان على المدى البعيد هي تلك البرامج التي تشتمل على التمارين الهوائية (مثل المشي والهرولة وركوب الدراجات والسباحة والألعاب ورياضات الدفاع عن النفس) كذلك أيضاً تعتبر تمارين القوة من أفضل التمارين التي يمكن للمرء القيام بها (مثل حمل الأوزان وتمارين بناء العضلات وتمارين المقاومة الخ...) والسبب في ذلك أن التمارين الهوائية تحرق أكبر كم ممكن من السعرات الحرارية وتمارين القوة تزيد من معدل التأيض خلال فترة الاستراحة.
-موقفنا من ممارسة التمارين:- تذكرو دائماً أن ممارسة القليل من التمارين أفضل من لا شئ وأنك ستتمكنون من مضاعفة هذه التمارين البسيطة مع مرور الوقت بعد التعود عليها.
- الالتزام بممارسة التمارين بانتظام : نحن بحاجة إلى الالتزام ولو بمدة زمنية قصيرة في ممارسة التمارين وذلك لجني الفوائد على المدى البعيد.
-القدرات البدنية العامة : عندما يتعلق الأمر بالتمارين الرياضية فإن هناك بعض الأشخاص يعانون من إعاقات بدنية تمنعهم من ممارسة بعض الأنشطة.
-قانون المعدلات: إذا كنا بحاجة الى ممارسة التمارين لمدة 60 دقيقة كل يوم فإنه ووفقاً لقانون المعدلات، يجب أن نخصص من 70 إلى 80 دقيقة لليوم حيث إنه من غير الممكن للبعض ممارسة التمارين لمدة 60 دقيقة يومياً.
-كم عدد السعرات الحرارية التي نستهلكها في الأسبوع: لمعرفة حجم السعرات الحرارية التي يحتاجها الوزن للحفاظ على الوزن الحالي يمكنك استخدام حاسبة حرق السعرات الحرارية لمعرفة معدل الأيض الأساسي.
-من المهم أن تتذكر أن كل هذه العوامل معرضة للتغير من شخص لآخر ومن يوم لآخر ومن أسبوع لآخر.
-لتفقد الوزن بنجاح راقب السعرات الحرارية : ابذل المزيد من الجهد وتناول القليل من الطعام.
 فهذا العامل أيضاً من بين أهم العوامل التي ستساعدك حتما في التخلص من الوزن على المدى الطويل.

0 التعليقات:

إرسال تعليق