6 سبتمبر، 2012

شكل الشفتين يشير إلى دافع المرأة الجنسي




- إن الشفتين منطقة مثيرة للشهوة الجنسية بسبب احتوائهما على نسبة عالية من النهايات العصبية التي تحمل الرسائل مباشرة منها ومن اللسان إلى الدماغ الذي يستجيب عن طريق إنتاج مادة 'اوكسيتوسين'، التي تساعد الناس على تنمية المشاعر الودية والحب. 


وأصدرت جامعة 'اسكتلندا' في الآونة الأخيرة أبحاث مثيرة للاهتمام حول العلاقة بين شكل شفاه المرأة ودافعها الجنسي.
وقد أظهرت النتائج, أن المرأة ذات الشفاه بالشكل المقوسة تمتلك حياة جنسية أفضل, 

حيث يعتقد الخبراء أن هذا النوع من الشفاه يشير إلى قدرة المرأة على الوصول للنشوة الجنسية أكثر أثنى عشر مرة من المرأة ذات الشفاه المسطحة. 

وأوضح الباحثون أن الشفاه المقوسة هي بروز الشفتين مع حدة في الشفة العليا وحدودها التي تبدو على شكل حرف (M) بالإنجليزية.
حيث يعتقد الخبراء أن هذا النوع من الشفاه يجذب الشخص الآخر بسهولة وبقدرة أكبر. 

وفي هذا البحث الذي أجري على (258) إمرأة تتراوح أعمارهن ما بين (18-35 ) سنة، وسأل الخبراء جميع المشاركات في استطلاع الرأي أن تصف كل واحدة منهن شكل شفتيها وعاداتها الجنسية.

وقد جاء في تقرير صحيفة 'ديلي ميل' عن هذا البحث, أن ( 95%) من النساء ذوات الشفاه المقوسة أفادوا قدرتهن على الوصول للنشوة الجنسية مع كل نشاط جنسي. 

إلى ذلك, يذكر استشاريون بالصحة الجنسية في بريطانيا, أن هذه الدراسة يجب أن لا تعيق ذوات الشفاه المسطحة,
 حيث أن الأهم في العلاقة الجنسية هو الثقة بالنفس والانفتاح والتواصل, وليس بشكل الشفتين.

0 التعليقات:

إرسال تعليق